السباقات

Mivv، الفوز سمتنا المميزة

بصفتنا شركة رائدة في إنتاج أنظمة العادم يجب أن نتحلى بروح مميزة شغوفة بالسباقات تحمل داخلها الخبرات المكتسبة في جميع حلبات السباق بمختلف أنحاء العالم. فهذا هو السبيل الوحيد لضمان مستويات أداء فائقة حتى في المنتجات المخصصة لمستخدمي الطرق.

فلقد عملنا في Mivv ما يزيد على 40 عامًا على صياغة الموسيقى التصويرية المصاحبة للدراجات النارية الأكثر نجاحًا.
 وقد كان عنصر المشاركة في عالم السباقات أحد ركائز منهجنا منذ بداية هذه الرحلة.

فبالنسبة إلى شركة ترغب في الوصول إلى أسمى المستويات بمجال كهذا، يمثل الارتباط بعالم السباقات أمرًا حتميًّا. 
ففي الحقيقة يُعدُّ اختبار المنتجات وتطويرها في أقسى الظروف هو المسلك الوحيد لاكتساب المهارات والخبرات اللازمة لابتكار منتجات توفر أفضل الحلول لظروف القيادة في الحياة اليومية.

لم يستغرق الأمر كثيرًا لجني ثمار هذه الرؤية. وكان الحصول على لقب بطولة MotoGP في عام 2006 على يد المتسابق هايدن بمنزلة أفضل ثمار هذه الفلسفة. ومع ذلك فإننا نفتخر أكثر بنيل تقدير واستحسان الآلاف من سائقي الدراجات النارية، الذين يستعينون بأنظمة عوادم Mivv سنويًّا لتحسين أداء دراجاتهم النارية.

 

Mivv في سباقات MotoGP

خلال الفترة منذ 2006 حتى 2010 ارتبطنا بشراكة مع Repsol Honda Team (فريق ريسبول هوندا)، وكان هذا التعاون بمنزلة دُرَّة التاج لحضورنا في أعلى فئات مسابقات الدراجات النارية. فخلال تلك الأعوام نجح الفريق في الفوز بلقب البطولة على يد المتسابق نيكي هايدن، إضافة إلى احتلال المركزين الثاني والثالث مرتين بفضل المتسابق الرائع داني بيدروسا. وشهدت فترة تعاوننا أيضًا تناوبًا بين هايدن ودوفيزيوسو، والاستعاضة عن RC211V القديم بطراز RC212V الجديد بين عامي 2006 و2007.

 

REPSOL HONDA TEAM – موسم 2010

لم تطرأ أي تغييرات على الفريق في موسم 2010. واتسم هذا الموسم بالظهور الأول لفئة Moto2 بدلًا من فئة 250. إلا أن بطولة العالم خلال هذا الموسم قد شابها وفاة شويا توميزاوا متأثرًا باصطدامه بدراجتي دي أنجليس وسكوت ريدينج، وهي الحادثة التي شهدتها حلبة السباق ميزانو.
وبالعودة إلى فريق Repsol Honda Team، فقد أنهى المتسابقان الرسميان للفريق السباق في المراكز الخمسة الأولى: حيث احتل بيدروسا المركز الثاني بتحقيقه 4 انتصارات والفوز بالمركز الثاني لخمس مرات. على حين فاز دوفيزيوسو بالمركز الخامس دون تحقيق أي انتصار، ولكن بإنهاء السباقات في مراكز متقدمة في أغلب الحالات. ومثلما كان الحال في السنة السابقة، حقق الفريق إنجازًا مستحقًّا باحتلاله المركز الثاني في ترتيب المصنعين.
وحققت Mivv خلال هذا الموسم بعضًا من النتائج التي تدعو إلى الفخر الشديد. فقد كان نظام العادم Speed Edge بتصميمه «الذكي» واقترابه الشديد من هيكل الدراجة هو الواجهة الإنتاجية الجديدة للشركة في قطاع ما بعد البيع المختص بالاستخدام في الطرق.

 

 

REPSOL HONDA TEAM – موسم 2009

اتسمت هذه البطولة باستبدال المتسابق الإيطالي أندريا دوفيزيوسو بالمتسابق الأمريكي هايدن.، على حين احتفظ بيدروسا بمقعده في الفريق. وكان من المفترض أن تشتمل هذه النسخة من بطولة MotoGP على 18 سباقًا إضافة إلى سباق جائزة المجر الكبرى الذي أُجِّل مدة عامين متتاليين، ثم حلَّ محله سباق جائزة أراجون الكبرى.
كما جلبت النتائج النهائية أيضًا الكثير من الفخر لفريق HRC/Repsol Honda Team باحتلاله المركز الثاني في تصنيف الفرق والمصنعين، أما بالنسبة إلى المتسابقين، فقد كان المركز الثالث حليفًا للمتسابق بيدروسا بتحقيقه انتصارين والصعود إلى منصة التكريم 9 مرات أخرى. على حين أنهى دوفيزيوسو الموسم بانتصار وحيد مع تحقيق بعض المراكز الجيدة، ليحتل بذلك المركز السادس في الترتيب العام.
وقد كانت فاعلية التعاون بين Mivv وفريق Repsol Honda Team خلال هذا الموسم مماثلة للمواسم السابقة.

 

 

REPSOL HONDA TEAM – موسم 2008

للعام الثالث على التوالي، جلس بيدروسا وهايدن على مقاعد دراجات هوندا الرسمية. وطرأت بعض التغييرات على طاقم العمل: تولى مايك ليتنر وبيتي بينسون رئاسة الفريق الميكانيكي، على حين أصبح “كازوهيكو يامانو” مديرًا للفريق. ومن الجدير بالذكر تبديل إطارات دراجة “بيدروسا” خلال هذا الموسم بإطارات Bridgestone (بريدجستون)، وكان ذلك التبديل بمنزلة حاجز يمنع تسريب أي معلومات تفصيلية حول الإطارات بين داني بيدروسا ونيكي. وقد جرى تنفيذ حل مماثل بالفعل مطلع ذلك الموسم بين روسي وزميله في الفريق ومنافسه لورينزو.
أنهى فريق Repsol Honda Team منافسات هذه البطولة باحتلاله المركز الثالث بين المصنعين والترتيب نفسه بين المتسابقين (حيث فاز داني بيدروسا بسباقين وتناوب احتلال المركزين الثاني والثالث في 9 سباقات أخرى). على حين حصل الفريق على المركز الثاني على صعيد ترتيب الفرق. ولم يقدم نيكي هايدن أداءً يذكر، فقد اكتفى بالصعود إلى منصة التكريم مرتين احتل خلالهما المركزين الثاني والثالث.
وأظهرت Mivv التزامها التام بتقديم خدماتها خلال منافسات هذا الموسم، إذ كانت دومًا مستعدة لتلبية احتياجات الفريق.

 

 

REPSOL HONDA TEAM – موسم 2007

شارك المتسابقان نفسهما في منافسات موسم 2007. وبدأ الفريق في هذه السنة استخدام طراز 800cc RC212V Honda الجديد التزامًا بقواعد الاتحاد الدولي للدراجات النارية، التي نصَّت على تخفيض سعة المحرك من 990 إلى 800 سي سي. فشلت الدراجة في البداية في تحقيق النجاح المأمول، ولكن من حسن الحظ وبفضل عمليات التطوير، تحسنت مستويات الأداء خلال فاعليات المسابقة.
فاز بيدروسا بسباقين ونجح في الصعود إلى منصة التكريم في 6 سباقات أخرى لينهي بذلك فاعليات المنافسة بتحقيقه المركز الثاني خلف كيسي ستونر. في حين احتل هايدن المركز الثالث في أربعة سباقات، ليقبع بها في المركز الثامن في ترتيب المتسابقين. على حين فازت هوندا وفريق Repsol Honda Team بالمركز الثاني على مستوى ترتيب الفرق والمصنعين.

وعلى سياق العام المنصرم، واصلت شركة Mivv العمل بشكل وثيق مع فريق Repsol Honda Team. وقد جرى تطوير نظام العادم Suono لقطاع ما بعد البيع المختص بالاستخدام في الطرق بعد إجراء العديد من الدراسات التصميمية الابتكارية.

 

REPSOL HONDA TEAM – موسم 2006

كانت البداية مثالية: فقد استطاع نيكي هايدن التتوج بلقب بطولة 2006. وقد كان زميله داني بدروسا بالفعل بطل العالم لفئة 250.
واعتلى نيكي صدارة ترتيب البطولة أغلب فترات الموسم. إذ كان سباق جائزة البرتغال الكبرى بمنزلة محطة توقف لنيكي، بعدما تعرض هو وزميله في الفريق لحادث خلال منافسات البطولة، لينتزع بذلك روسي صدارة ترتيب البطولة من جديد. ويصبح تحديد الفائز معتمدًا على السباق الأخير الذي شهد الفشل الدراماتيكي للمتسابق روسي خلال الجولة الخامسة. وتمكن هايدن من احتلال المركز الثالث في هذا السباق، ليصبح بهذا بطل العالم. وأنهى بدروسا منافسات البطولة في المركز الخامس، بعدما فاز في سباقين ونجح في الصعود إلى منصة التكريم 5 مرات أخرى. وخلال المعرض الدولي للدراجات النارية والإكسسوارات عام 2006 Eicma 2006»»، تلقى المتسابق الأمريكي ترحيبًا حارًّا حال اعتلائه منصة Mivv إذ حظيت تلك المناسبة بعقد جلسة حوارية مفتوحة مع الجمهور.
وعلى مدار أول عام من التعاون، دعمت Mivv احتياجات الفريق بأكبر قدر ممكن. وقد كان الفوز ببطولة العالم تتويجًا للجهود المبذولة خلال موسم المسابقات. ثم جرى تطوير نظام العادم GP لقطاع ما بعد البيع المختص بالاستخدام في الطرق استنادًا إلى الخبرة المكتسبة في عالم السباقات. روبرت جونسون

 

 

Mivv في سباقات Moto2

أظهرت شركة Mivv التزامها الكامل من الناحية التقنية منذ الوهلة الأولى أيضًا في سباقات Moto2. فقد شهد عام 2010 انطلاق النسخة الأولى من فئة هذه البطولة بعدما حلت محل فئة 250، التي اندثرت سباقاتها مع إلغاء شروط حدود سعة المحركات وفرض قوانين تهدف إلى ضمان تقليل الالتزامات المالية التي تتكبدها الفرق (استعانت جميع الدراجات بمحركات شركة Honda المستمدة من طراز CBR 600 RR).
خلال المواسم المختلفة وقعت Mivv عقود شراكات مع فرق WTR Team وSag Team وSpeed Up Team وItaltrans Team وStop and Go Racing Team.

فريق SAG STOP AND GO RACING TEAM – موسم 2012

واصلت Mivv توسيع دائرة التزاماتها خلال منافسات بطولة Moto2. إذ شهد عام 2012 توقيع اتفاقية شراكة فنية مع فريق Stop and Go Racing Team بقيادة إدراردو بيرالز. فحلبات بطولات العالم لسباقات المحركات تعد أفضل مقياس لأداء مصنعي أنظمة العادم. وتنعكس جميع الخبرات المكتسبة في تلك المضامير على منتجات قطاع ما بعد البيع، المختص بالاستخدام في الطرق.
ورافقت شركة Mivv على المضمار السويسري ماركو كولاندريا على دراجته FTR M212 وأنجل رودريجز الذي قاد الدراجة Bimota HB4. ونجحت FTR في الاحتفاظ بمكانتها ضمن أول خمسة مراكز على مستوى المُصنعين.

 

 

SAG TEAM FTR – موسم 2011

كان هذا الموسم صعبًا على الفريق، بالرغم من استخدام الدراجة العظيمة FTR M211. إذ فشل المتسابق الكولومبي الشاب سانتياجو هيرنانديس وزميله التايلندي المحنك راتثابارك ويليروت في تحقيق أي نجاح يُذكر. أحرز ويليروت بعض النقاط، ولكنه تأثر بتداعيات تعرضه لحادث طرق خطير أجبره على الاستشفاء فترة طويلة. ومع ذلك فقد احتلت الشركة المصنعة للطراز FTR المركز الثالث في ترتيب هذا الموسم.

 

 

فريق TEAM FIMMCO SPEED UP –موسم 2010

خلال فاعليات موسم Moto2 الأول، التزمت شركة Mivv بتقديم خدماتها لعدة جهات. فقد اتسعت دائرة شراكاتها التقنية في الواقع من خلال التعاون مع هذا الفريق، الذي مثَّله على المضمار اثنان من أمهر المتسابقين، وهما الإيطالي أندريا إيانوني والمجري جابور تالماتشي. وحقق هذا الفريق نتائج مذهلة بالدراجة النارية S10 المعتمدة في إطارها الهيكلي على الدراجة FTR M210. احتل المتسابق الاستثنائي أندريا إيانوني المركز الثالث في الترتيب العام (فاز في 3 سباقات، واحتل المركز الثاني مرتين، والثالث 3 مرات، ومراكز متقدمة في 5 مرات أخرى)، وتلاه زميله جابور تالماتشي باحتلال المركز السادس في ترتيب الموسم. بالإضافة إلى تحقيق فريق Speed Up المركز الثالث على مستوى المُصنعين، بفضل شراكته مع شركة Mivv.
 

 

TEAM ITALTRANS S.T.R. – موسم 2010

قدم الفريق نفسه لجمهور عالم سباقات المحركات من خلال المتسابق الإيطالي روبي رولفو والمتسابق الفنزويلي روبيرتينو بيتري. إذ يتمتع الأول بخبرة وفيرة في مضامير السباق، وهذا ما أتاح له التميز على مضمار منافسات Moto2 المليء بالمتسابقين لينهي الموسم في المركز الرابع عشر، مع تحقيقه المركزين الأول والثالث في سباقين. وذلك من خلال الاستعانة بالدراجات النارية MMX من إنتاج Swiss Suter (أفضل شركة مُصنعة في بطولة 2010).

 

 

SAG TEAM – موسم 2010

مثَّل الفريق خلال تلك المنافسات المتسابق التايلندي راتثابارك ويليروت وزميله الإسباني ريكي كاردوس. أنتجت شركة Mivv نظام العادم لدراجة الفريقBimota HB4. عند بداية تلك البطولة كانت المنافسة تدور بين العديد من المتسابقين: أنهى ويليروت منافسات الموسم في المركز 22 مع تحقيق بعض النتائج الجيدة على مدار الموسم. في حين احتلت الشركة المصنعة Bimota المرتبة العاشرة في ترتيب المتسابقين.

 

 

WTR TEAM – موسم 2010

تألق نظام عادم Mivv في الدراجة AT02-2.0 التي صنَّعتها ADV Advance Technology لصالح فريق San Marino WTR Team. وشارك المتسابق الفرنسي فالنتين دبيس عن الفريق في أول نسخة من بطولة الفئة الجديدة.

 

 

Mivv في سباقات Moto3

حلت فئة بطولة العالم الجديدة هذه محل فئة 125 القديمة بدءً من عام 2012. انطوت تلك الفئة على قوانين ومزيات جديدة للدراجات النارية والتزامات محددة تقلل من تكاليف هذه الفئة. شاركت Mivv أيضًا في هذه الفئة وأطلقت في عام 2019 نظام عادم جديد للسباقات يشبه إلى حد كبير من الناحية الجمالية والتكنولوجية أنظمة عادم الفرق المشاركة في بطولة العالم: طراز M3!

 

فريق هوندا – موسم 2021

الوباء مستمر، لكن عالم الرياضة أقوى، وبطولة العالم للدراجات النارية مستمرة، وهذا تحديدًا بفضل قدرات ومثابرة «دورنا»، المنظم الرسمي لبطولة العالم.

بعدما تمكنت هوندا العام الماضي من الحصول على المركز الثاني على مستوى العالم على يد السائق «توني أربولينو»، ستقدم Mivv نفسها هذا العام بصحبة فريق هوندا آسيا، الذي تديره مباشرةً هوندا ويوجهه «هيروشي أوياما»، بطل العالم عام 2009.

هذا في إطار برنامج نمو مخصص للسائقين الآسيويين. بدأ جني ثمار هذا البرنامج العام الماضي على يد السائق الياباني «آي أوجورا»، الذي حصل على المركز الثالث في البطولة، مسجلًا نقاط «أربولينو» نفسها.

هذا العام، الياباني الواعد «يوك كونني» ذو الثمانية عشر عامًا، والإندونيسي «آندي فريد ازدهار» البالغ من العمر 23 عامًا سيرتديان ألوان فريق هوندا في سباقات Moto3. وستساند Mivv الفريق عن طريق العمل بفاعلية على تحسين أداء محركاته.

 

 

فريق SNIPERS – موسم 2020

عام مليء بالمخاطر!
في بطولة محفوفة بكوفيد-19، فإن فريق Snipers وتكنولوجيا MIVV أوشكا على تحقيق لقب بطولة الدراجات النارية على يد «توني أربولينو»! بعد 15 سباق، باعدت 4 نقاط بين السائق القادم من «جاربانياتي ميلانيزي» والفائز بالبطولة العالمية من فئة Moto3، ما يشهد على العمل التقني الكبير الذي نُفِّذ لتوفير أقصى تنافسية للدراجات النارية الخاصة بالفريق. من خلال الصعود إلى منصة التكريم 5 مرات، فإن الدراجة النارية للسائق الإيطالي، والمزودة بنظام عادم من MIVV، كانت أول دراجة نارية Honda في البطولة الأكثر تنافسيةً في العالم.

 

 

فريق SNIPERS TEAM – موسم 2019

وقعت Mivv على عقد مع فريق SNIPERS TEAM لتصبح الشريك الفني له، وكرَّست كل خبراتها السابقة في مضامير السباق لتهيئة متسابقي هوندا: روماني فيناتي الذي عاد إلى المنافسة مجددًا بعد فشله في التأهل لفاعليات بطولة ميزانو عام 2018، واليافع توني أربولينو القادم من مدينة جاربنياتي، والذي أظهر مهارة ومثابرة مكنتاه من تحقيق نتائج رائعة بالرغم من صغر سنه.